top of page
  • صورة الكاتبDr. Badr Aldrees

لمحةٌ عامة عن الغدد جارات الدرقية

تاريخ التحديث: ٢٣ مايو ٢٠٢٣





لمحة عامة عن الغدد جارات الدرقية

الغدد جارات الدرقية (الغدد الدريقية أو الغدَّة الجَنْبْ دَرَقية أو جارة الدَّرَق أو الغدة جنيبة الدرقية)

: Parathyroid Gland)‏ هي غدد صماء صغيرة في عنق الإنسان التي تنتج هرمون جار درقي.(Parathyroid Hormone PTH) عادة ما يكون لدى الإنسان أربع غدد جارات الدرقية، متواجدة بشكل متفاوت على الجزء الخلفي من الغدة الدرقية. إن الهرمون الدريقي والكالسيتونين Calcitonin)(أحد الهرمونات التي تصنعها الغدة الدرقية) (Thyroid Gland)لهما دوران رئيسيان في تنظيم كمية الكالسيوم في الدم وداخل العظام.

تتمثل الوظيفة الرئيسية للغدد الجار الدرقية في الحفاظ على مستويات الكالسيوم والفوسفات في الجسم ضمن نطاق ضيق للغاية، بحيث يمكن للجهازين العصبي والعضلي العمل بشكل صحيح. تقوم الغدد الجار درقية بذلك عن طريق إفراز هرمون جار درقي (PTH).الهرمون جار درقي (المعروف أيضا باسم باراثرمون) هو بروتين صغير يشارك في السيطرة على استتباب الكالسيوم والفوسفات، ووظائف العظام. للهرمون الجار درقي تأثير معاكس لذلك الخاص بالكالسيتونين

العلاقة بين أيونات الكالسيوم وفيتامين د والغدة جار الدرقية:

يعتقد معظم الأشخاص أن أهمية الكالسيوم في الجسم تكمن في الحفاظ على صحة العظام فقط، ولكن في الحقيقة فإن الكالسيوم يعتبر مهماً لتنظيم عمل الجهاز العصبي، والجهاز العضلي، والقلب، والكليتين.

تعتبر العظام مخزن الكالسيوم في الجسم، ولكن متى تتحرر أيونات الكالسيوم من العظام؟

عندما تكون نسبة الكالسيوم في الدم أقل من المستوى الطبيعي، فإن الغدة جار الدرقية تبدأ بإنتاج هرمون الغدة جار الدرقية والذي بدوره يقوم بما يلي:

  1. تحرير أيونات الكالسيوم من العظام وبالتالي زيادة نسبة الكالسيوم في الدم.

  2. إنتاج كميات أكبر من فيتامين د بصورته الفعالة في الدم، إذ أن ارتفاع نسبة فيتامين د في الدم يؤدي إلى امتصاص كميات أكبر من الكالسيوم في الدم، وذلك لضمان رجوع نسب الكالسيوم في الدم إلى مستوياتها الطبيعية في الجسم.

فعند عودة نسب الكالسيوم في الدم إلى مستوياتها الطبيعية، تتوقف الغدة جار الدرقية عن إفراز هرمونها، كما تتوقف الكلية عن إنتاج فيتامين د.

ومن جهة أخرى، فإنه عند ازدياد نسبة الكالسيوم في الدم عن المستويات الطبيعية، فإن الغدة جار الدرقية تتوقف عن إفراز هرمون الغدة جار الدرقية، وبالتالي فإن الكلية لن تنتج أي كميات من فيتامين د، ولن يتم امتصاص كميات إضافية من الكالسيوم عبر المعدة، فتقل كمية الكالسيوم في الدم حتى تصل إلى مستوياتها الطبيعية مرة أخرى.

وبذلك فإن هرمون الغدة جار الدرقية تعمل مع فيتامين د للمحافظة على نسبة أيونات الكالسيوم ضمن مستوياتها الطبيعية في الدم. ولا بد من حصولنا على فيتامين د بكميات كافية من الأغذية التي نتناولها ومن تعرضنا الجيد لأشعة الشمس، كما ويجب أن نحصل على الكالسيوم بكميات كافية لأجسامنا، لضمان الصحة الأفضل أجسامنا بشكل عام وعظامنا بشكل خاص.

المصادر

٩٥ مشاهدة٠ تعليق

منشورات ذات صلة

عرض الكل

Comments

Rated 0 out of 5 stars.
No ratings yet

Add a rating

العودة

WhatsBeat.gif
bottom of page